Tuesday, May 18, 2010

الحرية للرأي




هل يعقل أن يؤدي التعبير عن الرأي إلى الأعتقالات و البهدلة من أمن دولة إلى المركزي و ربما بالغد طلحة


هالأمور بطت تطفو على السطح و تزداد ولا أتمنى أن تصبح ظاهرة لكن في "حكومة ناصر" كل شئ جايز
اليوم في ساحة الأرادة للرد على الهجمات الشرسة في حق الأبداء عن الرأي


الساعة: 8:00 مساءا
18-5-2010



سجين الرأي في دولة الدستور و الحريات

3 comments:

  1. مؤسف ما وصل اليه الحال في الكويت
    مؤسف جدا

    ReplyDelete
  2. كيف يعتقد الشيخ ناصر انه ممكن ان ياتي يوم ويستلم مسند الاماره
    وهو اما ساجن صاحب راي او رافع قضيه علي المدونين والكتاب واللي يطالعه ويتكلم عن مصروفاته

    ReplyDelete